الرئيسية لاجئين وفاة لاجئ سوري خلال انتظاره وصول الفيزا التي ستنقله إلى كندا في لبنان

وفاة لاجئ سوري خلال انتظاره وصول الفيزا التي ستنقله إلى كندا في لبنان

48 ثانية للقراءة
0
وفاة
 

بعد عامين من العمل بالاستمارات والمستندات والمراسلات والقلق والتفاؤل الحذر، حصل اللاجئ السوري “أحمد”، على الموافقة على طلب اللجوء، من الحكومة الكندية، في شهر آب، إلا أن الموت كان أقرب إليه.

وذكرت شبكة “سي بي سي” الكندية، يوم الأربعاء الماضي (4/10)، إن الشيء الوحيد الذي كان متبقياً لأحمد، اللاجئ السوري “المثلي”، هو الانتظار حتى تقوم الحكومة الكندية بتنظيم وتأكيد رحلة الطيران، لكن السوري الذي كانت لديه حالة مرضية في قلبه، توفي فجأة قبل أيام.

لاجئ سوري احمد

 

 

وتساءل أصدقاء أحمد “لماذا لم تقم الحكومة بجلبه إلى كندا بشكل أسرع؟”، وقال داني رمضان، وهو لاجئ سوري مثلي أيضاً، ساعد أحمد على التواصل مع داعمين / كفلاء كنديين (الصورة): “تشعر بالإحباط عندما تفكر بأنه كان قريباً من القدوم إلى كندا”.

وأضاف داني: “إنه شيء يحطم القلب، من الصعب أن ترى شخصاً كان قريباً جداً من القدوم، وكان من الممكن وجوده بيننا، لكنه لن يكون معنا الآن”.

وحاول رمضان والكفلاء الكنديون تسريع طلب لجوء أحمد، الذي يقيم في بيروت، خلال السنة والنصف الماضية، حيث عانى أحمد من الهلوسة ونوبات سعال خطيرة، حتى وصل به الحال لتقيؤ الدم، في الفترة الأخيرة، بحسب الشبكة.

وحاول صديقه نقله للمستشفى، لكنهم عادوا أدراجهم، بسبب عدم قبول استقبال اللاجئين الذين لا يملكون تأميناً صحياً، ولاحقاً وجدوا مستشفى قبل باستقبال أحمد، إلا أن الأخير توفي حينها.

ونقلت الشبكة عن ماورين عمران إحدى داعمات أحمد، قولها، بحسب ما ترجم عكس السير: “كنا نتوقع قدوم أحمد في تشرين الثاني، والسبب الرئيسي لطول فترة معالجة طلب لجوئه هو البيروقراطية”.

المصدر: عكس السير

قد يعجبك ايضاً

تعرف على خسائر و أرباح شركة سيريتل في سوريا

 بلغ عدد اشتراكات الهاتف الخلوي في سوريا في بداية العام 2011 نحو 10.2 مليون اشتراك، وفي ال…